الفاكهة المعجزه التي تقضى على تسوس الاسنان



لقد أكدت إحدى الدراسات الأمريكية أن الزبيب يحتوي على نسب عالية من خمسة مركبات كيمائية نباتية، حيث أنه يساعد على مكافحة البكتريا المسببة لتسوس الأسنان والمتسببة في إلتهابات اللثة. كما أن هذه المركبات مضادة للأكسدة فتعمل على منع إلتصاق البكتريا في سطح الفم ،الأمر الذي يساعد على منع تكون طبقة بلاك جرثومية على الأسنان، وقد كشفت التحليلات التي قام الباحثون بإجراوها أن هذه الكيماويات ذات الأًصل النباتي الموجودة في الذبيب تعمل على منع نمو أعداد كبيرة من البكتريا التي تتسبب في تسوس الأسنان وتمنع أمراض اللثة.

 وقد تمكنت التحاليل من التوصل إلأى وجود خمسة مركبات بالزبيب الذي يخلو من البذور ألا وهي حمض البيتولينك واليانوليك والهيدروكسيمثيل والونوليك ألدهيد واالفرفورال كل تلك الكيماوتات مضادات قوية للأكسدة. ويتميز الزبيب أنه يحتوي على نسب عالية من فيتامين سي، ويرى أغلب الباحثين أن نتائج تلك الدراسة تعطي إنطباعات مستقرة لدى الغالبية بأن فاكهة الزبيب يعمل على تفاقم مشاكل اللثة وتسوس الأسنان.
هذا بجانب أن الزبيب يعدى من أنواع الحلوى التي تقبل الإلتصاق وفي العادى ما تكون السكريات الملتصقة من أهم أسباب تسوس الأسنان، ولكن العكس إستطاعت نتائج الدراسة أن تثبت أن محتوى الزبيب يفيد كثيراً في صحة الفم، حيث أنه يقاوم البكتريا التي تتسبب في أمراض اللثة وتسوس الأسنان.

 هذا بجانب إحتوائه على العماصر الغذائية المتعددة، ومنها العناصر الغذائية المركبة، بجانب إحتواء الزبيب على الأملاح المعدنية، وإحتوائه على فيتامين B وإحتوائه على عنصر الفوسفور والنحاس والبوتاسيوم واليود والكالسيوم، لذا فإن أغلب أطباء الأطباء ينصحون بتناول هذه الفاكهة من أجل تفادي كافة مشكلات الأسنان واللثة المزعجة.